صحة الأم والطفل

عيب الحاجز البطيني مشاكله ومضاعفاته وأهم طرق العلاج

القلب هو العضو الأهم على الإطلاق من بين أعضاء الجسم. فلا يخفى على أحد اعتماد كل أعضاء الجسم الأخرى عليه في البقاء على قيد الحياة. يعمل القلب على الإمداد الدائم لهذه الأعضاء بالدم الذي هو مصدر الأكسجين والغذاء لها. وعندما يحدث خلل بسيط فيه؛ يمكن أن يعرّض هذا الخلل وظائف الأعضاء الأخرى للخطر. في الواقع يمكن أن يحدث هذا الخلل في أي مكان في عضلات القلب. لكن عندما يحدث في العضلات التي تفصل جانبي القلب السفليين أو البطينين: يُعرف هذا الخلل بـ عيب الحاجز البطيني أو (VSD).

هناك أنواع مختلفة من عيب الحاجز البطيني. أحيانًا تكون هذه العيوب بسيطة أو صغيرة بحيث تلتئم من تلقاء نفسها. أي دون الحاجة لأي تدخل أو علاج. كما أنها – في هذه الحالة – لن تتسبب في أية آثار طويلة الأجل. إلا أن أحيانًا أخرى تكون العيوب كبيرة بدرجة لا تلتئم فيها من تلقاء نفسها. وبالتالي فإنها تحتاج للتدخل الذي عادة ما يكون عن طريق الجراحة.

من المهم هنا ذكر أن VSDs هي واحدة من العيوب الخلقية الأكثر شيوعًا – وفقا للمعاهد الوطنية للصحة موثوق بها.

أعراض عيب الحاجز البطيني

في بعض الأطفال، لا يتسبب عيب الحاجز البطيني في أية أعراض. تحديدًا إذا كانت العيب أو الفتحة الموجودة في قلب الطفل صغيرة. حينها ربما لا يكون هناك حتى علامات على وجود مشكلة. أما إذا كانت الأعراض موجودة؛ فإنها غالبًا ما تظهر خلال الأسابيع الأولى من حياة الطفل. وقد تختلف العلامات والأعراض اعتمادًا على حجم الثقوب وعيوب القلب الأخرى المرتبطة به. لكنها عادةً ما تشتمل على:

  • صعوبة في التنفس.
  • تنفس سريع.
  • شحوب لون البشرة.
  • التهابات الجهاز التنفسي المتكررة.
  • لون البشرة المزرق، وخاصة حول الشفاه والأظافر.
  • سهولة التعب والإجهاد – يظهر هذا في الرضاعة عند حديثي الولادة.

في بعض الأحيان لا يتم اكتشاف عيب الحاجز البطيني حتى يبلغ الشخص سن الرشد. ويمكن حينها أن تشمل الأعراض والعلامات ضيق في التنفس أو صوت نفخة في القلب. سيستطيع طبيبك تمييز هذا الصوت بسهولة عند الاستماع إلى قلبك باستخدام السماعة.

متى ينبغي عليك عرض طفلك على الطبيب؟

اتصل بطبيبك إذا كان طفلك يعاني من:
  • الإجهاد بسهولة عند تناول الطعام أو اللعب.
  • لا يكتسب أي زيادة في الوزن.
  • يضيق نفسه سريعًا عند الأكل أو البكاء.
أما إذا كنت بالغًا فينبغي عليك الاتصال بطبيبك إذا عانيت من:
  • ضيق في التنفس عند الاستلقاء أو عمل مجهود.
  • نبضات سريعة أو غير منتظمة.
  • التعب أو الإجهاد السريع.

ما هي أسباب عيوب الحاجز البطيني؟

السبب الأكثر شيوعًا لعيب الحاجز البطيني هو حدوث عيب خلقي أثناء تكوين الجنين. أي أثناء وجوده في رحم أمه. ويعني هذا أنه يكون عيب في القلب منذ الولادة. ومع أن هذه العيوب الخلقية تكون موجودة منذ الولادة، إلا أنها قد لا تسبب أي أعراض. بل ربما تستغرق سنوات لتشخيصها.

السبب الآخر النادر لعيب الحاجز البطيني هو الإصابة الحادة الشديدة في الصدر. على سبيل المثال، قد تحدث إصابة للحاجز البطيني في القلب مع حادث خطير. وربما مع صدمة مباشرة أو قوية أو متكررة في منطقة الصدر.

عوامل الخطر للتعرض لعيب الحاجز البطيني:

غالباً ما يحدث عيب الحاجز البطيني في نفس الوقت الذي تحدث فيه العيوب الخلقية الأخرى.

العديد من نفس العوامل التي تزيد من خطر العيوب الخلقية الأخرى تزيد أيضًا من خطر الإصابة ب VSD.

من أمثلة عوامل الخطر المحددة لعيب الحاجز البطيني، وجود تاريخ عائلي من أمراض القلب الخلقية. بالإضافة إلى الاضطرابات الوراثية الأخرى مثل متلازمة داون.

مضاعفات عيب الحاجز البطيني:

قد لا يسبب عيب الحاجز البطيني الصغير أية مشاكل. لكن يمكن أن تسبب العيوب المتوسطة أو الكبيرة مجموعة من الإعاقات. تتدرج هذه الإعاقات من كونها بسيطة إلى إعاقات مهددة للحياة. ويمكن أن يمنع العلاج العديد من هذه المضاعفات. من أمثلة المضاعفات:

  • فشل القلب:

    مع وجود عيب الحاجز البطيني المتوسط أو الكبير، يحتاج القلب إلى العمل بجدية أكبر. ستضمن زيادة العمل هذه ضخ ما يكفي من الدم إلى الجسم. لهذا السبب، يمكن أن يتطور قصور أو فشل القلب إذا لم يتم علاج الحالة.

  • ارتفاع ضغط الدم الرئوي:

تؤدي زيادة تدفق الدم إلى الرئتين بسبب VSD إلى ارتفاع ضغط الدم في شرايين الرئة. مما قد يؤدي إلى تلفها بشكل دائم. وقد تؤدي هذه المضاعفات إلى عكس تدفق الدم عبر الفتحة الموجودة في الحاجز البطيني. تعرف هذه الحالة حينها بـ (متلازمة إيزنمنجر). التي إذا تطورت؛ فإنه يكون من الصعب جدًا علاجها. وربما ستحتاج الحالة في الأخير إلى عملية زراعة للقلب والرئتين.

  • التهاب داخلى بالقلب:

عدوى القلب هذه من المضاعفات غير الشائعة.

  • مشاكل القلب الأخرى:

وتشمل هذه إيقاعات القلب غير الطبيعية ومشاكل الصمامات.

كيف يتم تشخيص عيب الحاجز البطيني؟

سوف يستمع طبيبك إلى قلبك أو قلب طفلك من خلال سماعة الطبيب. بعد ذلك سيقوم بأخذ تاريخًا طبيًا كاملاً، وسيجري عدة أنواع من الاختبارات. ربما تشمل:

  • مخطط صدى القلب عبر المريء (TEE)

هو صورة مأخوذة عن طريق تخدير الحلق ثم إدخال أنبوب رفيع أسفل الحلق. بحيث يكون الأنوب قريبًا من القلب. يحتوي هذا الأنبوب على جهاز بالموجات فوق الصوتية يستطيع التقاط صور مفصلة للقلب.

  • مخطط صدى القلب مع اختبار الفقاعة المالحة المضطربة

هو صور الموجات فوق الصوتية المأخوذة للقلب بينما يتم حقن فقاعات المياه المالحة في مجرى الدم.

  • هناك أيضًا التصوير بالرنين المغناطيسي. الذي يتضمن استخدام الموجات الراديوية والموجات المغناطيسية لالتقاط صور للقلب.

كيف يتم علاج عيب الحاجز الحاجز البطيني؟

أسلوب الانتظار والمشاهدة

إذا كان عيب الحاجز البطيني صغيرًا ولا يسبب أي أعراض. فقد يوصي طبيبك باتباع طريقة الانتظار والمشاهدة. تعتمد هذه الطريقة على الانتظار لمعرفة ما إذا كان العيب سيلتئم من تلقاء نفسه. سيقوم الطبيب كذلك بمتابعة صحتك أو صحة طفلك بعناية للتأكد من تحسن الحالة.

الجراحة

في الحالات الأكثر شدة يتحتم عادةً إجراء عملية جراحية لإصلاح الضرر. وتكون معظم العمليات الجراحية المعنية بتصحيح عيوب الحاجز البطيني هي جراحات القلب المفتوح. يتم في هذه العمليات تخدير المريض ووضعه على جهاز القلب والرئة. ومن ثم سيقوم الجراح بإجراء شق في الصدر وإغلاق الفتحة أو العيب إما بغرز أو باستخدام رقع حية.

هناك أيضًا إجراء القسطرة. ويتضمن إدخال أنبوب رفيع في وعاء دموي في الفخذ ثم توجيهه حتى القلب لإغلاق VSD.

العمليات الجراحية الأخرى تنطوي على مزيج من هذين الإجراءين.

إذا كان عيب الحاجز البطيني كبيرًا، فقد تحتاج أنت أو طفلك إلى دواء للتحكم في أعراض ما قبل الجراحة. قد يشمل العلاج عقار الديجوكسين، وهو دواء مصنوع من نبات قفاز الثعلب. كذلك Digitalis lanata، بالإضافة ربما إلى مدرات البول.

ما هي التوقعات لمريض VSD؟

هناك الأطفال المصابين بعيوب صغيرة وبدون أعراض. سيقوم الطبيب بمراقبتهم لمعرفة ما إذا كان VSD سيغلق من تلقاء نفسه. كما سيعمل على التأكد من عدم تطور أي أعراض. 

بالحديث عن الجراحة، فإن لها نسبة نجاح عالية ونتائج ممتازة على المدى الطويل. وعادة ما يعتمد وقت الشفاء على حجم الخلل وما إذا كانت هناك أي مشاكل صحية أو قلبية إضافية.

المصدر
1- Ventricular septal defect (VSD): What are holes in the heart? (2015)Ventricle septal defect (VSD). (2016)Mayo Clinic Staff. (2014, November 4). Ventricular septal defect (VSD)
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق