إعلان رئيسي دكتورك
الصحة النفسيةصحة الأم والطفل

فرط الحركة عند الاطفال وكيفية التعامل معه

اسباب فرط الحركة عند الاطفال وعلاجها

قد يشتكي العديد من أن أطفالهم كثيري الحركة أكثر من باقى الأطفال ،ولكن يمكن أن يكون طفلك يعانى من حالة مرضية تسمى فرط الحركة والتي يمكن أن يصاب بها الكبار أيضاً، تعرف معنا على فرط الحركة عند الاطفال وأعراضه وأسبابه وطرق علاجه وكيف يمكن التعامل معه.

فرط الحركة عند الاطفال

هو حالة من النشاط الغير المعتاد أو غير الطبيعي يحدث غالباً للأطفال، يسبب هذا النشاط المفرط مشكلة ليس فقط للأشخاص المصابون به بل أيضاً يسبب أزمة للعائلة والذين يتعاملون مع الشخص المصاب مثل المعلمين وأرباب العمل وأولياء الأمور.

أعراض فرط الحركة عند الاطفال

قد يواجه الأطفال الذين يعانون من فرط النشاط صعوبة في التركيز في المدرسة. قد يظهرون أيضًا سلوكيات اندفاعية، مثل:

  • التحدث في دور غير دوره 
  • ضرب الطلاب الآخرين
  • عدم القدرة على البقاء في مقاعدهم

أسباب فرط الحركة عند الاطفال

يمكن أن يحدث فرط النشاط بسبب بعض الحالات العقلية أو الجسدية.

 على سبيل المثال، قد تساهم الحالات التي تؤثر على الجهاز العصبي أو الغدة الدرقية في حدوث ذلك.

تعد الأسباب الأكثر شيوعًا لفرط الحركة عند الاطفال ما يلي:

  • اضطراب نقص الانتباه (ADHD)
  • فرط نشاط الغدة الدرقية
  • اضطرابات المخ
  • اضطرابات الجهاز العصبي
  • الاضطرابات النفسية
  • استخدام العقاقير المنشطة، مثل الكوكايين 

تشخيص فرط الحركة عند الاطفال

يبدأ الطبيب التشخيص بالسؤال عن الأعراض وعن التغييرات الأخيرة التي حدثت في الصحة العامة للطفل.

تساعد الإجابة على هذه الأسئلة في تحديد نوع فرط الحركة لدى الطفل، ويساعد ذلك الطبيب أيضاً على معرفة ما إذا كان فرط النشاط ناتجًا عن حالة جديدة أو موجودة.

قد يطلب الطبيب إجراء بعض التحاليل للتأكد من مستويات الهرمونات في الجسم لمعرفة ما إذا كان هناك أي خلل هرموني. 

على سبيل المثال، قد يسبب اختلال هرمون الغدة الدرقية في فرط النشاط.

علاج فرط الحركة عند الاطفال

تشمل طرق علاج فرط النشاط ما يلي:

علاج المرض المسبب

إذا اعتقد الطبيب أن فرط النشاط ينجم عن مشكلة مرضية أخرى فقد يصف الأدوية لعلاج هذا المرض وغالباً ما تكون هذه الأدوية تعمل على الغدة درقية، والدماغ، والجهاز العصبي.

العلاج النفسي

غالبًا ما يستخدم العلاج السلوكي المعرفي (CBT) والعلاج بالكلام لعلاج فرط النشاط، حيث يهدف العلاج السلوكي المعرفي إلى تغيير طريقة التفكير والسلوك.

عادة ما يتضمن العلاج بالكلام مناقشة الأعراض مع الطفل لتطوير استراتيجيات للتعامل مع فرط النشاط وتقليل آثاره.

العلاج بالأدوية 

قد يصف الطبيب بعض الأدوية ذات التأثير المهدئ لعلاج فرط النشاط.

قد يُنصح الطبيب أيضًا تجنب المنبهات التي قد تزيد من حدة الأعراض، والمنشطات الشائعة لتجنب الكافيين والنيكوتين ومنع تناول السكريات للأطفال التي تدخلهم فى حالة نشاط شديدة خاصة قبل النوم.

التعامل مع فرط الحركة عند الاطفال

يحتاج الأطفال الذين يعانون من فرط الحركة إلى معاملة من نوع خاص من الوالدين، تشمل هذه الطريقة ما يلي:

الثناء عليه وتشجعيه

يعاني الأطفال المصابون بفرط الحركة من قلة احترام الذات، لذا على الأهالي التركيز على الإيجابيات لزيادة ثقتهم بنفسهم.

على الآباء والأمهات استخدام أسلوب الثناء أضعاف استخدامهم أسلوب النقد.

عمل جدول زمني يومي

يساعد تنظيم اليوم وعمل جدول زمني على الحد من الانحرافات المفاجئة، بجانب ذلك، فهي طريقة جيدة لإدخال المسؤولية في حياة الطفل.

تشجيع على ممارسة الرياضة

يمكن أن تساعد ممارسة الرياضة في التخلص من الطاقة الزائدة لدى الطفل بجانب الآتي:

  • تقليل مخاطر الاكتئاب والقلق
  • تعزيز التركيز 
  • تحسين أنماط النوم
  • تحفيز الدماغ

يمكن للوالدين تشجيع النشاط البدني من خلال توفير الألعاب النشطة لطفلهم، مثل الكرات وحبال القفز  أو تعليم أطفالهم ركوب الدراجة أو اشتراك أطفالهم في رياضة جماعية.

يمكن أن يساعد الذهاب في نزهات عائلية أو اللعب في الهواء الطلق معًا الطفل المصاب بفرط الحركة على استخدام الطاقة الزائدة وبناء عادات صحية للمستقبل.

تنظيم ساعات النوم

يمكن أن يساعد النوم الجيد على تنظيم مستويات الطاقة في اليوم التالي، ويمكنه أيضًا تحسين التوتر والمزاج.

تحقيقا لهذه الغاية ، قد يرغب الآباء في محاولة تضمين ساعات نوم منتظمة في هيكل اليوم.

يشمل النوم الصحي الجيد ما يلي: 

  • 11-13 ساعة من النوم للأطفال من سن 3-5 سنوات.
  • 10-11 ساعة من النوم للأطفال من سن 5 إلى 12 سنة.
  • 8 إلى 9 ساعات من النوم للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 13 و 18 عامًا.

تقسيم المهام

قد تكون المهام المعقدة أمراً صعباً على الأطفال في حالة المعاناة من فرط الحركة عند الاطفال، لذلك، يفضل تقسيم المهام إلى مهام صغيرة قابلة للتحقيق لتحقيق الهدف النهائي. 

إذا طُلب من طفل تنظيف غرفته، على سبيل المثال، فقد يكون من المفيد تقسيم ذلك إلى مهام أصغر، مثل ترتيب السرير ثم إعادة تخزين أي ألعاب على الأرض ثم طي ملابسهم.

تشجعيهم على التفكير بصوت عالي

غالبًا ما يفتقر الأطفال المصابون بفرط الحركة إلى التحكم في الانفعالات، وهذا يعني أنهم قد يقولون أو يفعلون شيئًا دون التفكير في الأمر.

على الوالدين حثهم على التفكير بصوت عالي لحثهم على التفكير قبل قول أو عمل أي شئ.

استخدام أسلوب التوضيح بدلاً من الأمر

يمكن للوالدين إعطاء أسباب لما يطلبونه بما يناسب عمر الطفل، عليهم تبسيط الأمر اجعل مع توقع أن يُطلب منهم التوضيح.

شرح أسباب القيام بمهمة ما يمكن أن يخفف من القلق والارتباك لدى الطفل المصاب بفرط الحركة، ولكن، يجب على الوالدين استخدام لغة إيجابية وواضحة عند شرح الأشياء.

لا يعني فرط الحركة عند الاطفال أنه أمر سيئ، لذا يجب عدم جعله يؤثر عليك وعلى طفلك بالسلب، وعليك أن تراعي ان جميع الأطفال تغلط وتتعلم من غلطها وأن كل الاطفال تحتاج إلى تعديل سلوكهم وتوجيههم إلى السلوك الصحيح وليس الطفل المصاب بفرط الحركة فقط.

موضوعات ذات صلة

المصدر
HealthlineMedical News Today
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

error: Content is protected !!
إغلاق