مقالات ونصائح طبية

الأمراض الغير سارية ماهي ومن الأكثر عرضة للإصابة بها

الأمراض الغير معدية

تعرف الأمراض الغير سارية ( noncommunicable diseases – NCDs)  أيضا بالأمراض المزمنة (chronic disease) وهو الاسم الأكثر شيوعا واستخداما،  وتتسبب الأمراض المزمنة في وفاة ما لا يقل عن 41 مليون شخص سنويا تمثل حوالي 71% من مجموع الوفيات السنوية عالميا وفقا لتقرير منظمة الصحة العالمية لسنة 2018، وأضفت المنظمة في تقريرها  أن الأمراض الغير سارية تعد من أهم أسباب الوفاة المبكرة للأشخاص ما بين عمر 35 عاما إلي 63 عاما.  

 ما هي  الأمراض الغير سارية؟

عرفت منظمة الصحة العالمية  الأمراض الغير سارية بأنها الأمراض الغير معدية  التى تدوم لفترة طويلة وتتطور ببطء فى أغلب الأحيان، وتشمل أربع أنواع أساسية وهى

  • الأمراض القلبية الوعائية.
  • الأمراض التنفسية المزمنة.
  • داء السكري.
  • السرطان.

وأضيفت بعض الأمراض الأخرى إلي تلك اللائحة من قبل  بعض الهيئات والمنظمات الصحية مثل المراكز الأمريكية للوقاية من الأمراض( Centers for Disease Control (CDC) ليصل عددها إلي 15 مرض مزمن.

وتتسبب الأمراض القلبية في وفاة النسبة الأكبر من المرضى بنسبة لا تقل عن 17.9 مليون شخص سنويا يليها السرطان ثم الأمراض التنفسية ويعد داء السكري أقل الأمراض المسببة للوفاة.

أين تنتشر الأمراض الغير سارية؟

كما أوضحنا سابقا أن الأمراض الغير سارية هي أمراض  غير معدية إلا أنها تنتشر في كل دول العالم دون استثناء ،ولكن تنتشر وتسبب الوفاة بمعدل أعلى في الدول النامية ومتوسطة الدخل طبقا لما  أوردته منظمة الصحة العالمية في تقريرها  بأن ما يقارب من 80% من إجمالي الوفيات الناجمة عن الأمراض المزمنة تحدث في الدول النامية، وتحدث بنسبة أعلي لمن هم دون سن 65. مما دفع رؤساء وقادة دول العالم على التعهد بخفض الوفيات المبكرة والعواقب الناتجة عن الأمراض الغير سارية بمقدار الثلث بحلول عام 2030 بعد التصديق على خارطة طريق مونتفيديو 2018-2030  للأمراض الغير سارية بأوروجواي. ولذلك فإن التعامل مع عواقب الأمراض المزمنة و القدرة على الحد من الإصابة بها من أهم شروط تحقيق التنمية المستدامة.

الأمراض الغير سارية
توزيع نسبة الوفيات الناجمة عن الأمراض الغير سارية

من  الأكثر عرضة للإصابة بالأمراض المزمنة؟

كما أوضحنا سابقا أن كل الأشخاص في كل بلدان العالم بمختلف المراحل العمرية عرضة للإصابة بالأمراض الغير سارية، ويزداد خطر الإصابة بتلك الأمراض فى حالة وجود أحدى عوامل الخطر التالية:

  • التدخين.
  • قلة النشاط البدني.
  • العادات الغذائية الغير صحية.
  • الكحول.
  • زيادة الوزن.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • ارتفاع نسبة الدهون فى الدم.

 

هل يمكن الوقاية من الأمراض الغير سارية ومكافحتها؟

يمكن تقليل خطر الإصابة بتلك الأمراض عن طريق إدخال بعض التغيرات الصحية في أنماط حياتنا المختلفة، ولذلك نصحت منظمة الصحة العالمية ببعض التغيرات مثل:

  • الإقلاع عن التدخين ومنعه.
  • زيادة النشاط البدني.
  • الحد من استهلاك الكحول.
  • التقليل من استهلاك السكر والملح.
  • توفير الرعاية الصحية للمرضى للحد من التعقيدات الصحية اللاحقة.

كما نصحت الأمم المتحدة  الدول باتخاذ بعض الاجراءات منخفضة التكاليف للوقاية من خطر الإصابة بالأمراض غير السارية ومكافحتها مثل:

  • التحذير من أضرار التدخين.
  • منع التدخين في الأماكن العامة وأماكن العمل.
  • منع إعلانات التبغ والكحول أو الترويج لها.
  • فرض الضرائب على منتجات التبغ والكحول.
  • التحذير من أضرار تناول الكحول.
  • زيادة الوعي بأهمية اتباع الحميات الغذائية الصحية.
  • التقليل من نسبة السكر والملح فى الأغذية المعلبة والمشروبات.
  • زيادة الوعي بأهمية ممارسة الرياضة وزيادة النشاط البدني عموما.
  • استبدال الدهون المهدرجة في الأطعمة بالدهون المشبعة.
  • توفير الرعاية الصحية للمرضى للحد من تكاليف التعقيدات الصحية اللاحقة.
  • التطعيم ضد فيروس الالتهاب الكبدي الوبائي بي.
  • الكشف المبكر عن سرطان الثدي وسرطان عنق الرحم.
  • تشجيع الأمهات على الرضاعة الطبيعية.
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!
إغلاق