إعلان رئيسي دكتورك
مقالات ونصائح طبية

التهاب المفاصل . أسبابه وطرق علاجه

تستخدم كلمة التهاب المفاصل لوصف الألم والتورم والتصلب في المفاصل.

والتهاب المفاصل ليس نوع واحد إذ أن هناك عدة أنواع مختلفة من المرض من الممكن أن تصيب الأشخاص من جميع الأعمار حتى الأطفال والمراهقين.

ولكنه أكثر شيوعا بين كبار السن.

ولذلك ينصح الأطباء بأنه إذا كنت تشعر بألام في المفصل أو حوله لم تختفي حتى بعد مرور بضعة أيام فيجب عليك زيارة الطبيب لمعرفة سبب الألم و إيجاد العلاج المناسب.

وقد يكون من الصعب تحديد سبب التهاب المفاصل لوجود العديد من العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بالتهاب المفاصل التي من المحتمل أن تكون الجينات التي ورثتها عن والديك أو أجدادك .

أنواع التهاب المفاصل

نظرًا لوجود العديد من أنواع التهاب المفاصل

من المهم أن تحدد النوع الذي لديك، وذلك لوجود بعض أوجه التشابه بينها

ولكن هناك أيضًا بعض الاختلافات الرئيسية بين هذه الأنواع وتشمل تفصيليًا:

التهاب المفاصل الروماتويدي

التهاب المفاصل الروماتويدي هو نوع من التهاب المفاصل يعرف باسم حالة المناعة الذاتية.

ويعرف نظام المناعة بأنه نظام الدفاع عن الجسم ويقوم بحماية الجسم من الالتهابات والمرض.

وعندما يكون الشخص لديه حالة من النشاط الزائد في المناعة الذاتية يبدأ الجهاز المناعي للجسم بمهاجمة عن الأنسجة السليمة في الجسم عن طريق الخطأ مثل مهاجمته للمفاصل ومثل أنه إذا كان لدى المريض جرح يصبح الجلد المحيط به منتفخًا ولونًه مختلف عن لون الجلد العام .

أعراض التهاب المفاصل الروماتويدي

  • تورم وتصلب في المفاصل تحديدًا خلال فترة الصباح تستمر لمدة تزيد عن نصف ساعة
  • التعب الشديد .
  • شعور عام بالإرهاق.
  • غالبًا ما يبدأ التهاب المفاصل الروماتويدي في المفاصل الصغيرة في اليدين والقدمين ، ويمكن أن يؤثر على المفاصل في جانبي الجسم.
  • يمكن أن يؤثر التهاب المفاصل الروماتويدي على البالغين من أي عمر،و يبدأ بشكل شائع بين الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 40 و 60 عامًا.

مضاعفات التهاب المفاصل الروماتويدي

  • صعوبة تحريك المفصل والشعور بالألم عند تحريكه.
  • افراز سائل زائد في المفاصل يلحق الضرر بالعظام والمفصل.
  • المواد الكيميائية الموجودة في السائل الزائد يمكن أن تسبب تهيج في البشرة والعظام و تسبب الألم للمريض.
  •  التهاب دائم في المفصل.

علاج التهاب المفاصل الروماتويدي

هناك أدوية يمكن أن تقلل من الألم والتورم في المفاصل.

وتسمى هذه الأدوية بالمضادة للأمراض المعدلة للروماتيزم (DMARDs) وتشمل العلاجات البيولوجية.

وإذا كان المريض مصاب بالتهاب المفاصل الروماتويدي ، سيبدأ العلاج بدواء ـDMARDs المضاد للروماتويد.

وهذا الدواء يؤدي إلى تقليل نشاط الجهاز المناعي الخاص بك، وهو نشاط مفرط ويسبب أضرارًا لجسمك.

أما في حال قمت بتجربه هذه الأدوية ولم تنجح فسوف يبحث الأطباء في إمكانية تجربة علاجات بيولوجية أحدث.

نظرًا لأن العلاجات البيولوجية لها تأثير أكبر على الجهاز المناعي.

التهاب المفاصل الصدفية

التهاب المفاصل الصدفي هو نوع من أنواع التهاب المفاصل الذي يمكن أن يسبب للجهاز المناعي للجسم تورمًا مؤلمًا وتصلبًا داخل المفاصل وحولها فضلاً عن ظهور طفح جلدي أحمر متقشر يسمى الصدفية.

ويمكن أن يؤثر الطفح الجلدي على عدة أماكن في الجسم بما في ذلك المرفقين والركبتين والظهر والأرداف وفروة الرأس.

علاج التهاب المفاصل الصدفية

يمكن للأدوية المضادة للأمراض الروماتيزمية (DMARDs) والعلاجات البيولوجية أن تعالج التهاب المفاصل الصدفية و هناك أيضًا مجموعة متنوعة من العلاجات، مثل الكريمات والأدوية، لعلاج الصدفية.

يصيب التهاب المفاصل الصدفي عادة الأشخاص الذين كانوا يعانون من الصدفية بالفعل.

ومع ذلك، فإن بعض الناس يصابون بالتهاب المفاصل قبل الصدفية.

ويمكن أن تؤثر هذه الحالة على الأشخاص من أي عمر، ولكنها أكثر تأثيرًا على البالغين مقارنة بالأطفال والمراهقين.

التهاب المفاصل مجهول السبب (JIA)

إذا تم تشخيص شخص ما بالتهاب المفاصل قبل بلوغه سن السادسة عشرة، فسيُسمى التهاب المفاصل مجهول السبب أو JIA.

هناك أنواع مختلفة من JIA، من بينها حالات المناعة الذاتية وبحسبما أفاد الأطباء فأن كلما تم تشخيص شخص ما في وقت مبكر بالإصابة بإلتهاب JIA  كان ذلك أفضل بحيث يمكن البدء سريعًا في علاج فعال ومنع إلحاق أي أضرار أخرى للجسم.

علاج التهاب المفاصل مجهول السبب (JIA)

هناك أدوية يمكنها علاج الأعراض مثل مسكنات الألم والعقاقير غير الستيرويدية المضادة للالتهابات والأدوية المضادة لروماتيزم (DMARDs)، والعلاجات البيولوجية يمكن أن تبطئ أو توقف التهاب المفاصل الذي يسبب التورم داخل الجسم.

متى يجب أن أرى الطبيب؟

يتوجب عليك زيارة الطبيب إذا كان لديك تورم أو تصلب لا يمكنك معرفة سبب ظهوره ولا يختفي بعد مرور عدة أيام أو إذا كنت تشعر بالألم عندما تلمس مفاصلك فيجب عليك زيارة الطبيب بسرعة لأنه كلما حصلت على تشخيص مبكر وبدأت النوع الصحيح من العلاج كلما كانت النتيجة أفضل.

فيما يلي بعض الأشياء الأخرى التي يمكن التفكير فيها والتي قد تساعدك في تحديد ما إذا كنت بحاجة إلى زيارة الطبيب:

  • إذا أصبح أحد مفاصلك متورمًا بدون سبب واضح فيجب عليك زيارة الطبيب.
  • إذا أخدت بعض المسكنات بعد ما رفعت شيئًا ثقيلًا وأذيت ظهرك ولم يخف الألم بعد أسبوعين أو نحو ذلك ، فاستشر الطبيب.

العلاجات المنزلية لالتهاب المفاصل

بالإضافة إلى العلاجات الطبية هناك العديد من الأشياء التي يمكنك القيام بها لمساعدة نفسك في علاج التهاب المفاصل من بينها :

التمارين الرياضية:

تحسن التمارين صحتك العامة واللياقة البدنية ويمكن أن تساعدك على الحفاظ على وزن صحي،

أن ممارسة الرياضة تؤدي إلى إطلاق مواد كيميائية في الجسم تسمى الاندورفين وهي مسكنات الألم التي ينتجها الجسم بشكل طبيعي لذلك فإن إطلاقهم في الدم من خلال التمرين يمكن أن يجعلك تشعر بالراحة.

كما يمكن أن تساعدك ممارسة التمارين بانتظام في الحصول على نوم جيد مما يساعد الجسم على إصلاح نفسه بصورة طبيعية.

كما أن التمرين سيساعد في تقليل الألم ويمكن أن يساعدك في حمايتك من الإصابة بالتهاب المفاصل.

الحمية الغذائية:

الحفاظ على وزن صحي من خلال اتبعاك لحمية غذائية مناسبة سيؤدي إلى تحسين صحتك بشكل عام والحفاظ على المفاصل بشكل خاص لأن حصولك على وزن مناسب سوف يقلل الضغط على المفاصل.

نظرًا لأن زيادة الوزن يمكن أن تجعل الشخص أكثر عرضة للإصابة بالتهاب في المفاصل.

ويعتبر الأطباء الطريقة الأفضل لفقدان الوزن هي اتباع نظام غذائي صحي منخفض الدهون ومنخفض السكر ومتوازن.

لذلك تأكد من تناولك الكثير من الفواكه والخضروات الطازجة وشرب الكثير من الماء وممارسة الرياضة بانتظام.

هذا النظام يساعدك على إذا حرق سعرات حرارية أكثر مما تستهلكه يوميًا

وإذا حافظت على هذا فانك بلاشك ستفقد وزنك بصورة سريعة جدًا.

المصدر
Cleveland Clinic MdedRheumatoid ArthritisUncMedline Plus
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!
إغلاق