قاموس الأمراض الطبيةمقالات ونصائح طبية

كل ما تريد معرفته عن الدهون الثلاثية

ما هي الدهون الثلاثية؟

 يسمع كثير منا مصطلح الدهون الثلاثيةالتي يطلق عليها أيضاً ثلاثي غليسيريد، وقد يطلب الطبيب إجراء تحليل الدهون الثلاثية في أوقات كثيرة لتشخيص العديد من الأمراض، ولكن كثير من الناس لا يعلم ما هي الدهون الثلاثية وما المعدل الطبيعي لها في الجسم وما الفرق بينها وبين الكوليسترول وما هي أسباب ارتفاع نسبتها في الدم، سنجيب على كل هذه الأسئلة وسنوضح مضاعفات ارتفاع ثلاثي غليسيريد وكيفية علاجه في هذا المقال.

ما هي الدهون الثلاثية؟

تعد الدهون الثلاثية نوع من أنواع الدهون الموجودة في الدم، حيث يحول الجسم السعرات الحرارية الزائدة التي لا يحتاجها إلى دهون ثلاثية ويخزنها في الخلايا الدهنية كمصدر للطاقة في أي وقت لاحق.

لذلك، عند تناول الكثير من سعرات حرارية أكثر مما يحتاج الجسم خاصة من الأطعمة عالية الكربوهيدرات، قد يصاب الفرد بفرط ثلاثي غليسيريد الدم.

ما هو المعدل الطبيعي لنسبة الدهون الثلاثية في الجسم؟

يستطيع الفرد معرفة نسبة ثلاثي غليسيريد في الدم بإجراء تحليل بسيط للدم، حيث تسحب العينة من الفرد بعد الصيام.

و تشمل النتائج ما يلي:

النتيجة
طبيعي أقل من 150 مجم / ديسيلتر أو أو أقل من 1.7 ملي مول / لتر.
مقدمات ارتفاع  150 إلى 199 مجم / ديسيلتر أو 1.8 إلى 2.2 ملي مول / لتر.
عالي 200 إلى 499 مجم / ديسيلتر أو 2.3 إلى 5.6 ملي مول / لتر.
عالي جدًا أعلى من 500 مجم / ديسيلتر أو أعلى من 5.7 ملي مول / لتر.

عادة يطلب الطبيب إجراء تحليل الدهون الثلاثية كجزء من تحليل الكوليسترول.

ما الفرق بين الدهون الثلاثية والكوليسترول؟

يعتقد كثير من الناس أن الدهون الثلاثية والكوليسترول أنواع من الدهون، لكن في حقيقة الأمر الدهون الثلاثية هي دهون، ولكن الكوليسترول ليس دهون ولكنه مادة شمعية يصنعها الكبد أو يمكن تناولها من الأطعمة الحيوانية.

يستخدم الكوليسترول في تكوين جدران الخلايا والأعصاب، ويلعب الكوليسترول كذلك دورًا هاماً في وظائف الجسم مثل الهضم وإنتاج الهرمونات. 

أما الدهون الثلاثية تستخدم في تخزين السعرات الحرارية غير المستخدمة كمصدر للطاقة فيما بعد.

لا يستطيع الكوليسترول الذوبان في الدم، لذلك ينتقل الكولسترول مع ثلاثي غليسيريد والبروتينات في ناقلات تسمى البروتينات الدهنية إلى جميع أنحاء الجسم. 

ما هي أسباب ارتفاع نسبة الدهون الثلاثية في الدم؟

قد يدل ارتفاع ثلاثي غليسيريد في الدم على وجود بعض الحالات المرضية كالآتي:

قد يؤدي تناول بعض الأدوية إلى ارتفاع الدهون الثلاثية في الدم مثل:

  • مدرات البول.
  • الاستروجين والبروجستين.
  • الرتينوئيدات.
  • ستيرويد.
  • حاصرات بيتا.
  • بعض مثبطات المناعة.
  • بعض أدوية فيروس نقص المناعة البشرية.

ما هي مضاعفات ارتفاع الدهون الثلاثية؟

يزيد ارتفاع الدهون الثلاثية في الدم من خطر الإصابة بأي من الآتي:

يزيد تصلب الشرايين من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية والنوبات القلبية وأمراض القلب.

كيفية علاج ارتفاع الدهون الثلاثية؟

يعتمد علاج ارتفاع الدهون الثلاثية على تغير نمط الحياة وتناول الأدوية كالآتي:

تغير نمط الحياة

ممارسة الرياضة بانتظام

تساعد ممارسة الرياضة لمدة 30 دقيقة على الأقل خمس مرات أسبوعياً في خفض مستوى ثلاثي غليسيريد وزيادة نسبة الكولسترول الجيد (HDL). 

تجنب تناول السكر والكربوهيدرات 

يمكن أن تزيد الكربوهيدرات البسيطة مثل السكر والأطعمة المصنوعة من الدقيق الأبيض أو الفركتوز من مستوى ثلاثي غليسيريد في الدم، لذا لابد من تجتنبها.

خسارة الوزن الزائد

يساعد تناول عدد أقل من السعرات الحرارية في خسارة الوزن و خفض نسبة الدهون الثلاثية، يجب التركيز على نظام غذائي غني بالفواكه والخضروات والبروتينات الخالية من الدهون ومنتجات الألبان قليلة الدسم. 

تناول الدهون الصحية

يجب تقليل تناول الأطعمة التي تحتوي على دهون غير صحية مثل اللحوم والزبدة والجبن والأطعمة المصنعة والسمن، وتبديلها بالدهون الصحية الأحادية غير المشبعة والمتعددة غير المشبعة الموجودة في زيت الزيتون والمكسرات وبعض الأسماك.

أثبتت الدراسات أن الأوميجا 3 المتوفرة في الأسماك الدهنية مثل التونة والسلمون والماكريل والسردين تساعد بشكل خاص في خفض مستويات الدهون الثلاثية.

تجنب شرب الكحوليات

لابد من التوقف عن شرب الكحوليات لأنها تحتوي على نسبة عالية من السعرات الحرارية والسكر ولأنه يؤثر بشكل خاص على الدهون الثلاثية. 

الأدوية 

قد يصف الطبيب أدوية لعلاج ارتفاع نسبة الدهون الثلاثية إذا لم تكن تغييرات نمط الحياة كافية للتحكم في الارتفاع.

تشمل هذه الأدوية الآتي:

الستاتين (Statins):هي أدوية تستخدم لخفض مستوى الكوليسترول وتساعد أيضاً في خفض نسبة الدهون الثلاثية.

ومن هذه الأدوية:

  •  أتورفاستاتين (Atorvastatin) مثل: ليبيتور (Lipitor)
  • روزيوفاستاتين (Rosuvastatin) مثل: كريستور (Crestor)

فايبرات (Fibrates): تعمل هذه الادوية على خفض مستوى ثلاثي غليسيريد، ولكن لا تستخدم في حالة المرض الشديد في الكلى أو الكبد.

 ومن هذه الأدوية:

فينوفيبرات ( Fenofibrate) مثل: ترايكور(Tricor)

جمفبروزيل (Gemfibrozil) مثل: لوبيد (Lopid)

 زيت السمك: يساعد زيت السمك المعروف أيضا باسم الأوميجا 3 في خفض ثلاثي غليسيريد. 

قد تتداخل المكملات الغذائية التي تحتوي على زيت السمك أو الأوميجا 3 مع تخثر الدم، لذا يجب استشارة الطبيب قبل تناولها.

النياسين: يساعد النياسين أو ما يعرف باسم حمض النيكوتينيك أو فيتامين ب3 في خفض كل من الدهون الثلاثية والكوليسترول الضار (LDL).

ولكن يجب استشارة الطبيب قبل تناول الأدوية التي تحتوي على النياسين لأنه قد يتفاعل مع أدوية أخرى ويسبب آثارًا جانبية كبيرة.

يجب تناول نظام غذائي صحي وممارسة الرياضة بانتظام لخفض مستوى الدهون الثلاثية بالدم بجانب أي علاج قد يصفه الطبيب.
المصدر
MayoclinicsWebmedCleveland Clinic
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

error: Content is protected !!
إغلاق