إعلان رئيسي دكتورك
صحة الأم والطفل

المشاكل التي تواجها الحامل في الشهور الأولى

الحامل في الشهور الأولى

تمر الحامل طوال التسعة أشهر بثلاثة مراحل، وتعد أول ثلاثة أشهر هم أول مرحلة، قد تشعر المرحلة خلال أول ثلاثة أشهر من الحمل بأعراض كثيرة نتيجة التغيرات الهرمونية التي تحدث في جسمها، وتحتاج الحامل في الشهور الأولى إلى عناية خاصة لتفادي المشاكل التي قد تواجها، وفي هذا المقال سنتناول أعراض الحمل في الشهور الأولى ومشاكله والأطعمة والأشياء الممنوعة على الحامل في الشهور الأولى وبعض النصائح الهامة للحفاظ على صحتها وصحة الجنين.

اعراض الحمل في الشهور الأولى

قد تشعر الحامل في الشهور الأولى بالعديد من العلامات والأعراض التي تدل على حدوث الحمل، تشمل علامات الحمل في الشهور الأولى ما يلي:  

  • عدم نزول الدورة الشهرية في ميعادها، حيث يعد ذلك أولى أعراض الحمل.
  • الغثيان والقيء
  • كثرة التبول
  • التعب والإرهاق
  • تغير في حاسة الشم والتذوق
  • الشعور بألم عند لمس الثدي
  • زيادة في حجم الثديين
  • زيادة في حجم حلمة الثدي
  • تغيرات في المزاج
  • حرقان في المعدة
  • إمساك
  • الشعور بالجوع دائماً وزيادة الرغبة في تناول الطعام
  • الشعور بصداع ودوخة
ولكن، يجب الأخذ في الاعتبار أن أعراض الحمل في الشهور الأولى، قد تتداخل مع العديد من أعراض الحالات الطبية الأخرى بما في ذلك غياب الدورة الشهرية.

حيث يمكن أن تتشابه أعراض ما قبل الحيض مع الأعراض التي تشعر بها الحامل في الشهور الأولى مما يجعل من الصعب التفرقة بينهم.

وقد يحدث أيضاً في بعض الحالات غياب الدورة الشهرية دون أن تكون المرأة حامل، يمكن أن يحدث هذا عندما تمارس المرأة الكثير من الرياضة أو عندما تفقد أو تكتسب الكثير من الوزن أو عند الشعور بالتوتر والقلق. 

مشاكل الحمل في الشهور الأولى

تواجه الحامل العديد من المشاكل طوال حملها والتي تختلف من فترة للأخرى، وتشمل مشاكل الحامل في الشهور الأولى ما يلي:

الإجهاض

قد يحدث الإجهاض في أي وقت طوال الحمل، ولكن للأسف، وجد أن حوالي 80٪ من حالات الإجهاض تحدث خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل. 

قد يحدث الإجهاض في الشهور الأولى من الحمل بسبب الالتهابات أو تشوهات الكروموسومات أو اضطرابات التخثر أو مشاكل تشريحية في الرحم.

اضطرابات المعدة

قد تعاني الحامل في الشهور الأولى من إمساك أو إسهال نتيجة لاضطرابات المعدة التي قد تواجهها.

ولكن، عادة تعاني الحامل في أول ثلاثة أشهر من إمساك خفيف إلى شديد بسبب التغيرات في النظام الغذائي وإدخال الأطعمة الغنية بالحديد، وقد يؤدي ذلك في بعض الأحيان إلى حدوث البواسير والبراز الدموي. 

وفي حالة حدوث إسهال واستمراره لأكثر من 3 -4 أيام، يجب استشارة الطبيب على الفور لأن ذلك قد يؤدي إلى حدوث جفاف.

الإفرازات المهبلية والحكة

تعد الإفرازات المهبلية من الأمور الشائعة في حياة كل امرأة، ولا داعي للقلق بشأن القليل من الإفرازات المهبلية إلا في الحالات التالية:

  • إذا كان لها رائحة.
  •  لونها أصفر.
  •  يصاحبها حكة أو احمرار.
حيث يدل وجود أي من هذه الحالات على وجود عدوى مهبلية.

التهابات المسالك البولية

تعد الحامل في الشهور الأولى أكثر عرضة للإصابة بالتهابات المسالك البولية، نتيجة التغييرات التي يسببها الحمل في المسالك البولية التي تجعلها من السهل جدًا على المرأة الحامل أن تصاب بالتهاب المسالك البولية. 

بالإضافة إلى ذلك، يمنع ضغط الرحم تفريغ المثانة بالكامل الأمر الذي قد يؤدي إلى حدوث الالتهابات.

ولكن، يجب علاج التهابات المسالك البولية لأنها إذا تركت دون علاج، قد يؤدي ذلك إلى التهاب الكلى أو الولادة المبكرة.

تشمل الأعراض التي تدل على الإصابة بالتهابات المسالك البولية ما يلي:

  • صعوبة في التبول
  • ألم عند التبول
  • رائحة كريهة للبول
  • ألم أسفل الظهر

الغثيان والقيء

يعد الغثيان والقيء من أكثر المشاكل شيوعاً التي تعاني منها الحامل في الشهور الأولى وخاصة في فترة الصباح بعد الاستيقاظ من النوم.

لكن تختلف شدة الغثيان والقيء من امرأة لأخرى، ففي بعض الحالات قد يكون شديدًا، ويزيد من خطر الإصابة بالجفاف حيث لا تستطيع بعض النساء الاحتفاظ بأي شيء يأكلنه. 

قد يصف طبيب النساء بعض الأدوية لتنظيم الغثيان ومنع الجفاف في الحالات القصوى.

يمكن اتباع بعض الإرشادات التي تخفف من الغثيان والقيء أثناء الحمل:

  • الابتعاد عن مثيرات الغثيان من روائح ومأكولات قدر الإمكان.
  • التواجد في مكان جيد التهوية معظم الوقت.
  • الحرص على تناول وجبات صغيرة ومتفرقة على مدار اليوم.
  • عدم شرب الكثير من الماء والسوائل دفعة واحدة.
  • تناول الأغذية الجافة التي تقلل الإحساس بالغثيان مثل البسكويت والخبز المحمص، حيث ينصح بتناولها فور الاستيقاظ.
  • أخذ قسط كافي من النوم والراحة، حيث يساعد ذلك على الحد من الأعراض.

صعوبة في التنفس

قد تعاني الحامل في الشهور الأولى من الحمل من ضيق التنفس نتيجة زيادة مستويات هرمون البروجسترون خلال الأشهر الثلاثة الأولى.

ويمكن تخفيف مشاكل التنفس من خلال:

  • العمل ببطء.
  • الجلوس بشكل مستقيم. 
ولكن إذا كان هناك أزيز أو خفقان أو سعال مصحوب بضيق في التنفس، عليكي إخبار طبيبك على الفور، لتشخيص السبب والتمييز بين ضيق التنفس البسيط والمضاعفات الأخرى.

دم من المهبل

قد تخرج بعد النقاط من المهبل أثناء الشهور الأولى من الحمل، ولكن لا داعي للقلق بشأن ذلك.

ولكن في بعض الحالات قد يوجد نزيف مهبلي الذي قد يدل على أي من الحالات الآتية:

  • الأورام الحميدة في عنق الرحم 
  • حمل خارج الرحم والذي يتسبب في حدوث نزيف قاتل

التعب والأرق

قد تشعر كثير من النساء بتعب وإرهاق شديد أثناء الشهور الأولى من الحمل، الأمر الذي قد يؤدي إلى الشعور بالأرق بالليل عند النوم.

الأشياء التي تتجنبها الحامل في الشهور الأولى

يوجد العديد من الأشياء التي يجب أن تتجنبها الحامل في الشهور الأولى، ومنها ما يلي: 

  • ممارسة التمارين والرياضة الشاقة أو تدريبات القوة التي يمكن أن تسبب إصابة في المعدة.
  • شرب الكثير من الكافيين (يمكن شرب كوب واحد فقط من القهوة أو الشاي في اليوم).
  • تربية القطط.
  • استخدام حمامات البخار والجاكوزي والساونا، لأنها تزيد من خطر الإصابة بالجفاف.
  • تدليك البطن.
  • الأشعة السينية (X-ray).
  • الأشعة السينية للأسنان.
  • صبغ الشعر.
  • التعرض للمواد الكيميائية، مثل: الدهانات.
  • تناول أي دواء أو عشبة طبية دون استشارة الطبيب.
  • التدخين.
  • الكحوليات.
  • المخدرات.

الاطعمة الممنوعة للحامل في الشهور الأولى

يجب على المرأة الحامل في الشهور الأولى تجنب تناول بعض الاطعمة للحفاظ على صحتها وصحة الجنين ومنها:

  • المأكولات البحرية المدخنة.
  • سمك الماكريل لاحتوائه على نسبة عالية من الزئبق.
  • الحليب الغير مبستر.
  • اللحوم المصنعة.
  • الأطعمة الدهنية.
  • التوابل التي يمكن أن تزيد من حرقة المعدة.

نصائح للحامل في الشهور الأولى

يجب على الحامل في الشهور الأولى اتباع بعض النصائح للحفاظ على صحتها، ومنها:

  • شرب الكثير من الماء.
  • تناول الفيتامينات التي يصفها الطبيب.
  • اتباع نظام غذائي غني بالفواكه والخضروات وأنواع البروتين قليلة الدسم والألياف.
  • تناول سعرات حرارية كافية (حوالي 300 سعر حراري أكثر من المعتاد).
  • تناول حمض الفوليك حتى قبل أول زيارة للطبيب، حيث تحتاج الحامل في الشهور الأولى يوميا إلى ٤٠٠ ميكروجرام من حمض الفوليك لضمان نمو صحي للطفل.
  • التوقف عن التدخين إذا كانت مدخنة.

الأسئلة الشائعة 

يوجد العديد من الاسئلة التي تدور في ذهن الحامل في الشهور الأولى ومنها:

هل يزيد الوزن فى الثلاثة أشهر الأولى؟

يزيد الوزن في الأشهر الأولى ولكن معدل الزيادة بسيط، وفي بعض الحالات قد لا يزيد الوزن من الأساس، ولكن الأهم هو أن لا يقل الوزن بسبب الغثيان المستمر.

هل السفر مسموح؟

يمكنك السفر في حالة عدم وجود أي مشاكل في الحمل ولكن يفضل أن يكون للضرورة القصوى.

هل يمكن معرفة نوع الجنين في الشهر الثالث؟

عادة يعرف نوع الجنين فى بداية الشهر الرابع ولكن هناك بعض الحالات التي يظهر فيها نوع الجنين في نهاية الشهر الثالث بالسونار العادي.

ما أهم العناصر التي يجب تناولها يوميا فى  النظام الغذائي؟

  • الحديد ويفضل من منتج حيواني مع الحرص على تناول فيتامين سي بعده لزيادة الامتصاص.
  • الكالسيوم من منتجات الألبان.
  • المعادن مثل البوتاسيوم والزنك.
  • الفيتامينات المتنوعة المتوفرة في الخضروات والفاكهة.

هل كمية الوجبة يجب أن تزيد في هذه الشهور؟

بالطبع لا، التغذية السليمة هي الأهم وليس الكميات.

هل يمكنني ممارسة التمارين الرياضية؟

إذا كنتي معتادة على التمارين فلا يوجد مشكلة من الاستمرار فيها، لكن لا تقومي بعمل تمارين لأول مرة فى الثلاثة أشهر الأولى للحمل.

الحمل هبة عظيمة من الله واهتمامك بصحتك طوال الحمل وخاصة في الشهور الأولى ينعكس بالطبع على طفلك ويضمن لك صحة جيدة بعد الولادة.

موضوعات ذات صلة

المصدر
HealthlineMedical News TodayPregnancy Birth Baby
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

error: Content is protected !!
إغلاق