إعلان رئيسي دكتورك
قاموس الأمراض الطبيةمقالات ونصائح طبية

تعرف على طرق علاج التهاب الاعصاب الطرفية

طرق علاج التهاب الاعصاب الطرفية

يتكون جسم الإنسان من شبكة من الأعصاب التي توصل النبضات العصبية التي تنقل المعلومات من مكان للآخر، تتكون الأعصاب في جسم الإنسان من ثلاثة أنواع وهم الأعصاب الطرفية والأعصاب الحسية والأعصاب الحركية، تعمل الأعصاب الطرفية على توصيل المعلومات والرسائل من المخ والنخاع الشوكي إلى بقية الجسم، ولكن قد يحدث تلف والتهاب في هذه الأعصاب نتيجة لأسباب كثيرة منها مرض السكري والإصابات والعدوى، ويؤدي ذلك إلى الشعور بألم و خدر وتنميل في الأعصاب، لذلك يجب علاجها على الفور لأنها قد تؤثر على نشاط الشخص اليومي وحركته، وفي هذا المقال سنتناول طرق علاج التهاب الاعصاب الطرفية.

علاج التهاب الاعصاب الطرفية

تتمثل أهداف علاج التهاب الاعصاب الطرفية في علاج المسبب وتخفيف الأعراض.

تشمل طرق علاج التهاب الاعصاب الطرفية ما يلي:

الأدوية

قد يصف الطبيب بعض الأدوية مثل:

مسكنات الألم

يمكن تناول مسكنات الألم التي لا تحتاج روشتة من الطبيب لتخفيف أعراض التهاب الاعصاب الطرفية.

ومن أمثلة هذه الأدوية: مضادات الالتهابات الغير ستيرويدية مثل الايبوبروفين.

ولكن في حالة الأعراض الأكثر شدة، قد يصف الطبيب مسكنات للألم التي تحتوي على مواد أفيونية مثل:

  • ترامادول
  • أوكسيكودون
يجب عدم تناول مسكنات الألم التي تحتوي على مواد أفيونية إلا بوصف من الطبيب فقط لأنها قد تسبب إدمان، وعموماً لا يصفها الطبيب إلا في حالة فشل العلاجات الأخرى في علاج التهاب الاعصاب الطرفية وتخفيف أعراضها.
أدوية الصرع

قد يصف الطبيب أدوية علاج الصرع في علاج التهاب الاعصاب الطرفية حيث تساعد على تخفيف الأعراض.

 ومن هذه أمثلة هذه الأدوية:

  •  الكاربامازبين
  • جابابنتين ( نيورونتين) 
  • بريجابالين (ليريكا) 
يمكن أن تسبب أدوية الصرع بعض الآثار الجانبية مثل النعاس والدوخة.
مضادات الاكتئاب

لقد وجد أنه يمكن استخدام بعض مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات في علاج التهاب الاعصاب الطرفية لأنها تساعد في تخفيف الألم عن طريق التدخل في العمليات الكيميائية في الدماغ والحبل الشوكي التي تسبب الشعور بالألم.

ومن أمثلة مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات ما يلي:

  • أميتريبتيلين 
  • دوكسيبين 
  • نورتريبتيلين 

قد يخفف مثبط امتصاص السيروتونين والنورابينفرين دولوكستين ومضاد الاكتئاب ممتد المفعول فينلافاكسين (إيفكسور إكس آر) من آلام التهاب الأعصاب الطرفية الناتج عن مرض السكري.

قد تشمل الآثار الجانبية لمضادات الاكتئاب:

العلاجات الموضعية

قد تستخدم بعض العلاجات الموضعية في علاج التهاب الاعصاب الطرفية مثل:

  • كريم الكابسيسين: الذي يحتوي على مادة الكابسيسين الموجودة في الفلفل الحار التي تساعد في تخفيف الألم.

 قد يسبب كريم كابسيسين الشعور بحرقان في الجلد وتهيج الجلد عند وضع الكريم، ولكن هذا عادة ما يقل بمرور الوقت، ومع ذلك لا يستطيع بعض الأشخاص تحمل ذلك.

  • لصقات الليدوكائين: وهي لصقات توضع على الجلد لتخفيف الألم، يمكن أن تشمل الآثار الجانبية لها النعاس والدوخة والخدر في مكان اللصقة.

التحفيز الكهربائي للأعصاب عبر الجلد (TENS)

 توضع الأقطاب الكهربائية على الجلد عند موضع أو بالقرب من العصب المسبب للألم لتوصيل تيار كهربائي خفيف بترددات مختلفة.

 يجب استخدام التحفيز الكهربائي للعصب عن طريق الجلد لمدة 30 دقيقة يوميًا لمدة شهر تقريبًا من أجل علاج التهاب الأعصاب الطرفية.

العلاج الطبيعي

 يمكن أن يساعد العلاج الطبيعي في تحسين الحركة في حالة وجود ضعف في العضلات.

 قد يحتاج البعض أيضًا إلى دعامات لليد أو القدم أو عصا أو مشاية أو كرسي متحرك للمساعدة في علاج التهاب الاعصاب الطرفية.

الجراحة

قد يلجأ الطبيب إلى الجراحة من أجل علاج التهاب الاعصاب الطرفية في حالة إذا كان الالتهاب يسبب ضغط على الأعصاب مثل:

العلاجات البديلة

يحاول بعض الأشخاص المصابين بالتهاب الاعصاب الطرفية تجربة العلاجات التكميلية للشعور بالراحة.

على الرغم من أن الباحثين لم يدرسوا هذه التقنيات بدقة مثل معظم الأدوية، إلا أن العلاجات التالية أظهرت بعض النتائج الواعدة:

الوخز بالإبر

يتضمن ذلك إدخال إبر رفيعة في نقاط مختلفة في الجسم من أجل علاج التهاب الاعصاب الطرفية.

يعزز الوخز بالإبر تحفيز نقاط ضغط الجسم، مما يؤدي إلى إطلاق مواد كيميائية يمكنها تغيير شدة الألم، ولكن قد يحتاج المريض إلى جلسات متعددة قبل أن يلاحظ تحسنًا. 

يعد الوخز بالإبر عمومًا آمنًا عند إجرائه من قبل ممارس معتمد باستخدام إبر معقمة.

الفيتامينات

قد يحدث التهاب الاعصاب الطرفية في بعض الحالات بسبب نقص بعض الفيتامينات كالآتي:

  • فيتامين ب: وهو فيتامين هام لصحة الأعصاب، وقد يؤدي نقصه إلى تلف كبير في الأعصاب.

وفي هذه الحالة قد يوصي الطبيب بتناول المكملات الغذائية التي تحتوي على فيتامين ب.

  • فيتامين د: قد يؤدي نقص فيتامين د إلى الشعور بألم في الأعصاب.

لذلك قد يساعد تناول مكملات فيتامين د في تقليل أعراض التهاب الأعصاب.

الزيوت العطرية

تساعد بعض الزيوت العطرية في علاج التهاب الاعصاب الطرفية لأنها:

  • تعمل على زيادة الدورة الدموية في الجسم
  • تسكن الألم 
  • لها خصائص مضادة للالتهابات

ومن أمثلة هذه الزيوت:

  • زيت البابونج 
  • زيت اللافندر

الطريقة:

  • تخفف بضع قطرات من هذه الزيوت العطرية في 30 مل من الزيوت الناقة مثل زيت الزيتون.
  • توضع على المنطقة المصابة.

تغيير نمط الحياة

قد يساعد إجراء بعض التغييرات في نمط الحياة في علاج التهاب الاعصاب الطرفية.

تشمل هذه التغييرات ما يلي:

  • الاعتناء بالقدم خاصة في حالة الإصابة مرض السكري، عن طريق التأكد يوميًا من عدم وجود بثور أو جروح أو مسامير.
  • ارتدِاء جوارب قطنية ناعمة فضفاضة وأحذية مبطنة. 
  • استخدام طوق نصف دائري المتوفر في متاجر المستلزمات الطبية، لإبعاد غطاء السرير عن القدم الساخنة أو الحساسة.
  • ممارسة الرياضة بانتظام لأنها تعمل على تخفيف آلام التهاب الأعصاب وتحسن قوة العضلات وتساعد في التحكم في مستويات السكر في الدم، يمكن استبدال ممارسة الرياضة بالمشي لمدة نصف ساعة ثلاث مرات في الأسبوع.
  • الإقلاع عن التدخين، حيث يؤثر تدخين السجائر على الدورة الدموية، مما يزيد من مخاطر الإصابة بمشاكل القدم ومضاعفات التهاب الأعصاب الأخرى.
  • تناول نظام غذائي صحي يتضمن جميع الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة والبروتينات الخالية من الدهون، لضمان الحصول على جميع الفيتامينات والمعادن الأساسية. 
  • تجنب الإفراط في تناول الكحوليات، لأنه يمكن أن يؤدي إلى تفاقم أعراض التهاب الاعصاب الطرفية.
  • مراقبة مستوى السكر بالدم في حالة الإصابة بداء السكري، حيث يساعد ذلك في الحفاظ على مستوى السكر في الدم مما يؤدي إلى تحسين أعراض التهاب الأعصاب.
وفي النهاية، إذا كنت تعاني عزيزي القارئ من التهاب الاعصاب الطرفية، فعليك اتباع تعليمات الطبيب والالتزام بتناول الأدوية مع اتباع الطرق الطبيعية من أجل علاج التهاب الاعصاب الطرفية وتخفيف أعراضها.
المصدر
MayoclinicMedical News TodayHealthline
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

error: Content is protected !!
إغلاق