إعلان رئيسي دكتورك
قاموس الأمراض الطبيةمقالات ونصائح طبية

تعرف على علاج جرثومة المعدة ومضاعفاتها

كيفية علاج جرثومة المعدة؟

جرثومة المعدة هي عدوى بكتيريا تعيش في الجهاز الهضمي تؤثر على بطانة المعدة ومن أعراضها ارتفاع درجة الحرارة وفقدان الشهية والغثيان والانتفاخ، ويجب علاج جرثومة المعدة للحد من خطر الإصابة بمضاعفات الجرثومة، وفي هذا المقال سنتناول طرق علاج جرثومة المعدة ومضاعفات إهمال علاج الجرثومة.

أقرأ أيضاً: أعراض جرثومة المعدة وكيفية تشخيصها

طرق علاج جرثومة المعدة 

الأدوية

لا يستطيع دواء بمفرده علاج جرثومة المعدة، ولكن يتضمن العلاج أدوية المضادات الحيوية والأدوية المثبطة للحمض وهي:

الأدوية المثبطة للحمض

تشمل:

مثبط مضخة البروتون (Proton Pump Inhibitor)

تستخدم هذه الأدوية فيي علاج جرثومة المعدة لأنها تقلل من إنتاج حمض المعدة مما يساعد على التئام أنسجة المعدة التالفة بسبب الجرثومة.

ومنها:

  • أوميبرازول  Omeprazole
  • لانسوبرازول  Lansoprazole
  • بانتوبرازول  Pantoprazole
  • الرابيبرازول  Rabeprazole
  • إيسوميبرازول Esomeprazole

حاصرات الهيستامين (H-2 blockers)

 تعد حاصرات الهيستامين جزء من علاج جرثومة المعدة حيث أنها تمنع مادة الهيستامين التي تؤدي إلى إنتاج حمض المعدة.

البزموت 

 يعمل هذا الدواء عن طريق طلاء القرحة وحمايتها من حمض المعدة.

المضاد الحيوي

يصف الطبيب نوعين من المضاد الحيوي كجزء أساسي في علاج جرثومة المعدة وذلك للحد من فشل العلاج ومقاومة الجرثومة للمضادات الحيوية.

الخط الأول في علاج جرثومة المعدة

يصف الطبيب أموكسيسيلين 1 جم بالإضافة إلى كلاريثروميسين 500 مجم أو ميترونيدازول 400 مجم مع الأدوية المثبطة للحمض مرتين في اليوم لمدة 14 أيام.

وفي حالة المرضى الذين لديهم حساسية من البنسلين، تستخدم الأدوية المثبطة للحمض مع كلاريثروميسين وميترونيدازول، كل ذلك مرتين في اليوم لمدة 14 أيام.

الخط الثاني في علاج جرثومة المعدة

يلجأ الطبيب إلى المجموعة الثانية في حالة عدم إستجابة المريض للعلاج الأولي.

يقوم الطبيب بوصف الأدوية المثبطة للحمض مع أموكسيسيلين بالإضافة إلى كلاريثروميسين أو ميترونيدازول (أيهما لم يستخدم في علاج جرثومة المعدة الأولي).

أما في حالة استخدام كل من الكلاريثروميسين والميترونيدازول، يصف الطبيب التتراسيكلين مع الأموكسيسيلين والأدوية المثبطة للحمض مرتين يومياً لمدة 14 أيام.

يستبدل التتراسيكيلين بالليفوفلوكساسين وذلك عندما لا يمكن استخدام التتراسيكيلين.   

يمكن استخدام الكينولون في حالة المرضى الذين لديهم حساسية من البنسلين والذين لم يتعرضوا سابقًا للكينولون مع الأدوية المثبطة للحمض وميترونيدازول وليفوفلوكساسين مرتين يومياً لمدة 14 أيام.

أما في حالة المرضى الذين لديهم حساسية من البنسلين و تعرضوا سابقًا للكينولون، يصف الطبيب الأدوية المثبطة للحمض مع البزموت (Bismuth) وميترونيدازول والتتراسيكلين.

العلاجات الطبيعية لعلاج جرثومة المعدة

تساعد العلاجات الطبيعية في تقليل عدد جرثومة المعدة ولكنها لا تقضي عليها تماماً.

لا يجب استبدال العلاج الموصوف من قبل الطبيب بالعلاجات الطبيعية، كما يجب إستشارة الطبيب قبل البدء في العلاجات الطبيعية.

ومنها:

البروبيوتيك

وهي مكملات غذائية تحتوى على بكتيريا مفيدة للجهاز الهضمي.

تساعد في الحفاظ على التوازن بين بكتيريا الأمعاء الجيدة والسيئة.

الشاي الأخضر

أثبتت دراسة على فئران التجارب أن تناول الشاي يساعد في القضاء على الجرثومة وتقليل نموها.

كما أن تناول الشاي الأخضر يخفف من التهاب المعدة.

العسل

يستخدم العسل الخام أو عسل مانوكا لما لهم من خصائص مضادة للبكتيريا.

زيت الزيتون

أظهرت دراسة أجريت عام 2007 أن زيت الزيتون يتمتع بخصائص قوية مضادة لثمانية سلالات من جرثومة المعدة، ثلاثة من هذه السلالات مقاومة للمضادات الحيوية.

جذور العرقسوس

يستخدم العرقسوس في علاج جرثومة المعدة لأنه يعالج قرحة المعدة، كما أنه يساعد في منع جرثومة المعدة من الالتصاق بجدران المعدة.

البروكلي

يستخدم في علاج جرثومة المعدة لأنه يخفف من التهاب المعدة.

الصبار

يستخدم الصبار لعلاج مجموعة متنوعة من الأمراض، بما في ذلك:

  • الإمساك
  • تنظيف الجسم من السموم
  • تحسين صحة الجهاز الهضمي
  • التئام الجروح

 كما أثبتت بعض الدراسات فعالية الصبار في تثبيط نمو جرثومة المعدة والقضاء عليها.

وهذا يدل على أن الصبار قد يكون فعالاً في علاج جرثومة المعدة عند استخدامه مع المضادات الحيوية.

الحليب

يمكن للحليب أن يساعد في علاج جرثومة المعدة لأنه يحتوي على مادة اللاكتوفيرين التي تعمل على منع نمو جرثومة المعدة.

كما تساعد مادة ميلانودين (Melanoidin) على وقف نمو الجرثومة وهي مادة تنتج عن التفاعل الكيميائي بين سكر اللاكتوز وبروتين الكازين الموجود في الحليب ومنتجات الألبان.

العلاج بالضوء

يستخدم العلاج بالضوء الأشعة فوق البنفسجية لعلاج جرثومة المعدة عن طريق المساعدة في القضاء على جرثومة المعدة.

يعتقد الباحثون أن العلاج بالضوء قد يكون أكثر فائدة عندما في الحالات التي لا يمكن أن تستخدم المضادات الحيوية.

مضاعفات جرثومة المعدة

يؤدي إهمال علاج جرثومة المعدة إلى بعض المضاعفات ومنها:

قرحة المعدة

 يمكن أن تسبب جرثومة المعدة تلف في جدار المعدة والأمعاء الدقيقة، مما يسمح لحمض المعدة بإحداث قرح. 

يصاب حوالي 10٪ من الأشخاص المصابين بجرثومة المعدة بقرح المعدة.

التهاب بطانة المعدة

قد تسبب جرثومة المعدة تهيج المعدة، مما يسبب التهاب المعدة.

سرطان المعدة

تعد جرثومة المعدة من أهم العوامل المسببة لأنواع معينة من سرطان المعدة.

الأعراض الجانبية لعلاج جرثومة المعدة

قد تظهر بعض الأعراض الجانبية بسبب علاج جرثومة المعدة ومنها:

يجب إستشارة الطبيب في حالة ظهور آثار جانبية نادرة ولكنها خطيرة للغاية وهي:

  • ضعف العضلات
  • البول الداكن
  • اصفرار العين أو الجلد
  • نزيف 
  • علامات العدوى (مثل الحمى والتهاب الحلق المستمر) 
  • التغيرات العقلية / المزاجية
على مريض جرثومة المتابعة مع الطبيب الخاص، والالتزام بعلاج جرثومة المعدة واستشارة الطبيب لتناول العلاجات الطبيعية بجانب الأدوية للحد من خطر الإصابة بمضاعفات جرثومة المعدة.

أقرأ أيضاً: أعراض جرثومة المعدة عند الأطفال

المصدر
Patient.infoMayoclinicsRx listHealthlineMedical News today
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!